الفيزياء والحياة




 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
       تفضل

شاطر | 
 

 الحلم الصعب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبير حسنين سيد



عدد المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 30/05/2012

مُساهمةموضوع: الحلم الصعب   2012-08-21, 04:21

الحلم
استقظت الاميرة الجميلة من نوم عميق
على ضوء الشمس يداعب و جهها
على صوت العصافير تغرد فى اذنها
على صوت هدير الماء ينساب من حولها

و لكنها لم تفتح عينها

اخذت تتململ فى فرشها
مستمتعة بالدفء الذى يلفها
مبتسمة تتسارع ضربات قلبها

لكنها لم تفتح عينها

و شعرت بيد تمسح شعرها
و تربت على كتفها
فمدت يدها و امسكت بها
و اخذتها و ضمتها الى قلبها
اكيد انه حبيبها

و لكنها لم تفتح عينها

و فجأة
شعرت بالارض تتزلزل من حولها
و كان بركانا انفجر
و كان العالم ينهار و ينحدر

و لكنها لم تفتح عينها

و لكن هذه المره لم تفتح عينها
لخوفها مما سوف ترى
اغلقت عينيها بشدة مطلقة
فهى لا تريد ان تفسد حلمها

و زاد الصوت و الصراخ و العويل من حولها
انفجارات انهيارات العالم كله يتزلزل من حولها
و لكنها لا تريد ان تفتح عينها

لا تريد ان تفسد حلمها

اخذت تدور و تدور الافكار براسها
ماذا يحدث ؟
ترى ماذا جرى ؟
و حبيبها
اين هو و اين اختفى ؟
فهى لا تشعر بيده تربت على كتفها

استجمعت قواها و شحنت نفسها
فيجب ان تعرف ماذا يحدث و ماذا جرى ؟

و اخيرا فتحت عينها

فهالها ما رأت !!!!
كل شئ تبدل من حولها
اين الشمس ؟ اين الماء ؟
اين انا ؟ ما هذا العالم ؟ ماذا جرى ؟
اخذت تجرى هناك و هنا
تبحث تفتش عن من يدلها عما جرى

فلم تجد

وجدت نفسها و حدها
فى عالم قد تغيرت ملامحه
جلست تستجمع نفسها
تفكر تحاول ان تتذكر حلمها

حلمها 0000حلمها 00000 حلمها
هنا ادركت ان ما كانت تراه كان حلمها
اما ما حولها فهو الواقع
و ان حلمها هو ما اتى بها الى هنا
لانها اغلقت عينها
و لم ترد ان تواجه عالمها و اكتفت بحلمها

هنا ادركت خطاها

انها يجب ان تفتح عينها و تنهض من فرشها
لتغير هذا الواقع لتحقق حلمها
فالاحلام لن تتحقق ان لم تنهض
فابتسمت و ضحكت على نفسها
و قررت ان تحقق حلمه
ا

عبير حسنين
سيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحلم الصعب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفيزياء والحياة :: الكون والحياة-
انتقل الى: